موقع الانساب للشيخ عبدالامير البديري
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نرحب بالزائرين والاعضاء الكرام في منتداكم الانساب للشيخ عبدالامير البديري فاهلا ومرحبا بكم
موقع الانساب للشيخ عبدالامير البديري

موقع الانساب العراقية العربية با المشجرات والوثائق

اهلا وسهلا باعضاء وزوار موقع الانساب للشيخ عبدالامير البديري فاهلا ومرحبا بكم

(أقوال مأثوره ): من عامل الناس فلم يظلمهم / وحدثهم فلم يكذبهم / ووعدهم ولم يخلفهم / فهو من كملت مروءته وظهرت عدالته ووجبت أخوته

قال الله تعالى : ( يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن اكرمكم عند الله اتقاكم ) سورة الحجرات أية 13.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» اغتيال شيخ عموم السادة المراسمة
الخميس سبتمبر 07, 2017 12:53 am من طرف صفوك المرسومي

» ردا على من يطعن بنسب السادة المراسمة
الخميس سبتمبر 07, 2017 12:32 am من طرف صفوك المرسومي

»  فيسبوك يطوّر "خاصية السلامة"
الثلاثاء أغسطس 29, 2017 7:03 am من طرف وردة العاصمة

»  عينية الجواهري
السبت مارس 18, 2017 8:41 am من طرف الساعدي

» عدم الاعتراف بالنسب
الأحد مارس 12, 2017 6:09 am من طرف سيد عباس

» سادة الغرابات الاحواز
الإثنين يناير 16, 2017 8:06 pm من طرف زائر

» الشيخ عبدالكريم فالح البزوني
الجمعة يناير 13, 2017 5:12 pm من طرف احمد البزوني

» عشيرة البزون
الجمعة يناير 13, 2017 5:10 pm من طرف احمد البزوني

» نسب عشيرة المراسمة
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 12:58 pm من طرف صفوك المرسومي

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط موقع الانساب للشيخ عبدالامير البديري على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط موقع الانساب للشيخ عبدالامير البديري على موقع حفض الصفحات

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 67 بتاريخ الخميس أغسطس 03, 2017 5:40 am

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

من هم العرب ؟؟ولماذا اسمهم العرب؟؟ وهل توجد عرب عاربة ؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]


بسم الله الرحمن الرحيم.....تحية طيبة وبعد......

من هم العرب ؟؟ولماذا اسمهم العرب؟؟ وهل توجد عرب عاربة ؟؟وهل توجد عرب مستعربة؟؟؟؟وهل العرب من نسل اسماعيل/ع/؟؟

اولا لماذا اسمنا العرب؟؟

العرب لم يسموا أنفسهم ،وإنما سمّاهم غيرهم.وأصل التسمية ترجع لواحدة من اثنتين :[الشمس] أو [الماء].
1
) الأصل هو الشمس:
فإن صح السبب الأول،فتسمية العرب قديمة قدم مصر، لأن المصريين القدماء هم الذين أسمونا بالعرب .فقد سمت مصر الجهة التي تشرق منها الشمس وتطلع، بكلمة [أبَة] او [أبتة] وترجمت الكلمة بمعنى الشرق او مشرق الشمس،وهذا صحيح.ولكن عجز علماء اللغة المصرية الغربيون ان يعرفوا اصل كلمة [ابتت/ابت] المصرية لأنهم عجم لا يتذوقون اللسان العربي.وسبب تسمية المصريين القدماء لمشرق الشمس بكلمة [ابتت] بسيط،فكلمة [ابتت] اصلها [اب] وهي منسوبة مرتين ([أب] ذو ذو). وتوجد لوحة لملك مصر (دين=عظيم) من عصر الأسرات الأولى (قبل أكثر من 4 آلاف سنة) تقول: [سقر (ابت) ].ومعناها [شكر عربة] أي زجر وطرد العرب.
وكلمة [ابت] يمكن كتابتها بالعربية [أبّة] (بتشديد الباء).وكلمة [اب] هي نفس كلمات [هب] و[عب] وما شابهها.أي ان الأصل هو [الهبوب] .فالمصريون القدماء ارادها بكلمة [ابة] أي الجهة التي [تهب] وتأتي منها الشمس كل صباح. أي بالعربية [مهب] الشمس أي مأتاها ومطلعها.فالشمس بالنسبة للمصريين [تهب] او [تأب] من ناحية جزيرة العرب. ولم تكن مصر تقصد ان تسمي جزيرة العرب بالذات ولكنها ارادت [مشرق الشمس] او الشرق عموماً .فقد سمت مصر نصف الدلتا الشرقي وصحاري مصر الشرقية وجزيرة العرب العرب وبلاد الشام والعراق بكلمة [أبت] أي ناحية مشرق الشمس او [مهبها ومأبها] أي جريانها.ومع مرور الزمن اطلق على كل من يقطن شرق مصر اسم [أبّي] أي شرقي ولما كان هؤلاء الشرقيون جميعهم من جزيرة العرب سموا بذلك.فكلمة [عربي] اصلها [أبّي] أي [شرقي] (بالنسبة لمصر).واستعملت الراء بعد ذلك لفك ادغام الباء فاصبحت [اربي] لسهولة اللفظ ونطقت كذلك لدى كثير من الشعوب عدا سكان الجزيرة الذين فضلوا العين على الهمزة فجعلوها [عربي].فكلمة عربي او عرب هي لهجة عربية للفظة المصرية أبّي او أبّة. وكما قلنا سمت مصر قديماً شرق الدلتا بكلمة أبّة وهي اليوم تسمى بنفس المعنى أي الشرقية.كما سمت صحراء شرق مصر بصحراء العرب او [ابة] واليوم مازلت تسمى بنفس المعنى أي الصحراء الشرقية أو [العربية]. فالعربي اصله من يسكن بلاد أبّة (عربة/عرابة) فهو أبّي/أأبي/آبي (عربي).
فجزيرة العرب بالنسبة لمصر هي [مأب] الشمس أي مشرقها ومجراها (ولكن الارجح من باء الماء كما سنرى).فجزيرة العرب إعتبرها المصريون، وهم جيرانها الغربيون، بأنها منشأ الشمس ومطلعها ومخلقها.فهي أصل الشمس التي عبدوها.وقد سموها أرض الإله (إله الشمس).فهي أصله وبزوغه ومطلعه.فالشمس تظهر على أهل مصر من بلاد العرب.فاشتقوا من الأصل [أب/أف] الذي يدل على الظهور والبداية والخلق إسم لتلك الأرض شرق بلادهم.فأسموها [أبّة] بمعنى أصل الشمس ومطلعها. ونجد أن أصل أبّ الشمس هو ظهورها أي خلقها وإطلالتها على الناس كل صباح.فكلمة أب/بأ (حرف الباء/الفاء) في الأساس تفيد الخلق والظهور.فجزيرة العرب بالنسبة لمصر هي مخرج الشمس ومأتاها ومطلعها ومنشأها.ولكن أيضاً يتداخل معنى الهبوب والجريان مع الخلق والظهور كما رأينا بسبب حركة الشمس وجريانها.
هذا من ناحية المعنى الأصلي الأول وهو الخلق والطلوع (مأب الشمس=مطلعها).

2
) الأصل هو الماء:
ولكن جزيرة العرب إرتبطت كذلك [بالماء]،فهي بلاد [اليم] الذي يحيط بها تقريباً من كل ناحية،خاصة أنها تبدو غارقة أو واغلة في البحر الكبير وهو المحيط الهندي وذراعيه العظيمين بحري الخليج والحجازونهر الفرات في الشمال.والبحر المتوسط في الغرب والعرب [أمّيون] لغة في يمّيون (مائيون) أي من بلاد اليمّ. لذلك فقد يكون تسميتها ببلاد [العرب] يرجع [للماء] العظيم الذي يطوقها، فالعَرَب هو الماء،من أصل [أب] ولهجاتها [عب] و[حب]،كما نرى ذلك في كلمات مثل [عباب] البحر و[حباب] الماء وغيرها. و[عرب] البركة والبئر ملأها واجراها وامشاها بالماء كناية عن ملأها .فالأب يعني الماء (حباب،عباب).فنقول [عربت] البئر أي مآئت (بها ماء).وبالمسند يفيد فعل [عرب] جريان الماء:بافقيه 18: [عربن] ذات بركة ٍ.أي ملأ أو أجرى البركة. وكذلك نقش جام 578: فبلت كربال ذريدن [تعربْ] وسفح عقبته تحت مرايهم.أي برد(أرسل) كربال (ملك حمير) [تعرّب] (بكاء من [العرب=ماء]،ربما كناية عن الإسترحام) وسفح (ماء:ربما يسفح العاقب دماً كإعتذار) عقبته (جمع عاقب=كبير) تحت أمرؤيهم (الملكين). وعرب مصر قد لفظوا بذوقهم العربي اسم المدينة المصرية القديمة أبدو او ابتو (هبَة/أبة) التي تعني النهرية ، بصيغة [العرّابة]. كما تسمى الوادي الشهير الذي يصب في خليج العقبة بوادي [عربة] ولابد ان اصله الوادي الجاري بالسيول (من عرب الماء أي جريه)

من هم العرب؟؟

وفي كلا التحليلين على تسميه العرب /الاصل المائي و الاصل الشمسي /نجد انه يذكر الشام والعراق ..كاراضي عربية ...او شرقية ..او مائية ففي هذه الاراضي كانت تعيش شعوب سامية /ارامية وعربية واشورية وبابلية.....الخ/....فهذا دليل على ان المقصود به اشخاص من نسل واحد ...هو سام بن نوح /ع/
وهل توجد عرب عاربة ؟؟وهل توجد عرب مستعربة؟؟؟؟وهل العرب من نسل اسماعيل/ع/؟؟


من المعروف عند الجميع ان العرب كانو قبل اسماعيل بن ابراهيم الخليل عليهما السلام ولكن الخطا الاكبر الذي يقع به الجميع عندما يقومون بتقسيم العرب ....فقسم يقول/// عرب بائدة وعرب باقية .....ويكملون ان البائدة بادت ولم يبقى لها وجود والباقية فهي اما عدنانية اوقحطانية///وقسم يقول انها بائدة وباقية ....البائدة بادت كلها الا النبي هود /ع/ ومن بقي معه من المؤمنين......ومنها قحطان ..... اما الباقية وهي الاسماعلية والقحطانية...
يقولون بائدة اي ليس لها وجود ومن ثم يقولون ان قحطان بقايا العرب البائدة...فلماذا اسميناها بائدة؟؟؟ومن ثم نسمع من يقول ان العرب كانت موجودة

وهي البائدة ولم يبقى الا هود عليه السلام ومن نجا معه من المؤمنين/ و هم من قبيلة عاد وقصة

عاد وارم ذات العماد مذكورة في القران ولا خلاف في قصتها لان القران اكدها / ومن ثم تكاثرو

وتناسلو فكانت العرب القحطانية ولكن اذا صح القول بان قحطان هو من نسل هود عليه السلام ...فاين نسل بقية ابنائه واحفاده ....واين نسل من نجا معه من المؤمنين.......؟؟؟؟.فمنهم من يرجع العرب كلهم الى بني اسماعيل....ولكن

العرب كانو قبل اسماعيل عليه السلام فقد تزوج عليه السلام من بني جرهم وهم قبيلة عربية

وهم ليسو من نسله......ومن ثم نسمع من يقول ...ان ابراهيم عليه السلام اتى بابنه اسماعيل

عليه السلام واسكنه في مكه/والقصة معروفة و يؤكدها القران الكريم ولا جدل في قصة احضاره الى

الحجاز عليه السلام/فاستعرب اسماعيل وكانت العرب العدنانية ...ولكن الجدير بالذكر بانه كان

لاسماعيل عليه السلام عدة ابناء فاين نسل ابنائه الاخرين؟؟؟...فهل يصح القول بان نسل

اسماعيل عليه السلام هم العرب كلها ؟؟؟

.سئلة يهرب منها النسابون ولكن القول الحق على مااظن هو التالي:


تقسم العرب الى قسمين: 1- العرب الاولى: وهي عاد وثمود وجرهم والسلف وجديس وطسم والاموريين والكنعانيين والتدمريين والاشوريين والانباط و/منهم الهكسوس الذين حكمو مصر/ .......الخ من الشعوب السامية فتسمية العرب كانت لجميع سكان المنطقة ابناء سام بن نوح/ع/ ....////// : ويصف ابن خلدون في كتابه ' تاريخ العبر وديوان المبتدأ والخبر' العرب العاربة والعرب البائدة والعرب الاولى بأعتبارهم اصطلاح لمعنى واحد .//////


2-العرب الثانية : عندما بلبل الله السنة ابناء سام اي جعلها على خلاف في بابل /باب الاله في السريانية/ امر الله النبي ابراهيم /ع/ ان يذهب بولده الى مكة ووعده ان يكون منه امةعظيمة.....فكانت القصة المعروفة ....وتزوج اسماعيل /ع/ من قبيلة جرهم العربية .....والجدير بالذكر ان قبائل العربلم تكن تتكلم لغتنا العربية الحالية ......وكما اسلفت ان ابراهيم /ع/ من بابل من جنوب العراق فهو حسب التحليل ايضا عربي وهذا يعني ان ابنه عربي اي لم يستعرب لان العراق من الاراضي المائية او الشرقية او العربية ....وهو ابن المنطقة ولم يكن غريبا .....والدليل على ان اسماعيل /ع/ اول من نطق لسانه بالعربية هو
((قال أبو الفضل: افصح الخلقِ على الإطلاق نبينا ومولانا رسول الله، صلّى الله عليه وسلّم، قال صلّى الله عليه وسلّم 'أنا أفصحُ العَرَب' رواه أصحاب الغَريب، ورَوَوْه أيضاً بلفظ 'أنا أفصحُ من نطقَ بالضادِ بيْد أني من قُرَيشٍ' وإن تُكُلِّم في الحديث.
ونُقِل عن أبي الخطَّاب بن دِحْية: اعلم أن الله تعالى لما وضع رسولَه صلّى الله عليه وسلّم موضع البلاغِ من وحيه، ونصبه منصب البيانِ لدينه، اختار له من اللغات اعربها، ومن الألسن أفصحها وابينها، ثم امده بجوامِع الكَلِم، انتهى.
ثمَّ قال: وأفصحُ العربِ قريش، وذلك لأن الله تعالى اختارَهم من جميع العرب، واختار منهم محمداً صلّى الله عليه وسلّم، فجعل قريشاً سكَّانَ حرَمِه وَوُلاةَ بيتِه، فكانت وُفودُ العرب من حُجَّاجها وغيرِهم يَفِدون إلى مكَّةَ للحَجِّ، ويتَحاكمون إلى قريش، وكانت قريشٌ مع فصاحتها، وحًسنِ لُغاتها، ورِقَّةِ ألسنَتِها، إذا أتتْهم الوفودُ من العرب تَخيَّروا من كلامهم وأشعارِهم أحسنَ لُغاتِهم، وأصفى كلامِهم، فاجتمع ما تخيَّروا من تلك اللغات إلى سلائقهم التي طُبعوا عليها، فصاروا بذلك أفصح العرب، ألا ترى أنك لا تجد في كلامهم عنعنَةَ تميمٍ ولا عَجْرفة قيسٍ ولا كَشْكَشَة أسد ولا كَسكَسةَ ربيعة. قلت: قال الفراء. العنعنة في قيس وتميم تَجعل الهمزةَ المبدوءَ بها عيناً، فيقولون في إنك عِنّكَ، وفي أسلم عسلم. والكشكشة في ربيعة ومضر يَجعلون بعد كاف الخطاب في المؤنث شيناً، فيقولون رأيتُكِش ومررتُ بكِش. والكسكسة فيهم أيضاً يجعلون بعد الكاف أو مكانها سيناً في المذكّر. والفحفحة في لغة هذيل يجعلون الحاء عيناً.
والوَكَم والوَهَم كِلاهما في لغة بني كَلْب، من الأوّل يقولون علَيكِمْ وبِكِمْ، حيث كانَ قبل الكاف ياءٌ أو كسرةٌ، ومن الثاني يقولون مِنْهِمْ وعنهِمْ وإن لم يكن قبل الهاء ياءٌ ولا كسرةٌ.
والعجعجة في قُضاعة، يجعلون الياءَ المشدّدة جيماً، يقولون في تميميٍّ تميمجّ. والاستِنطاء لغة سعدِ بن بكرٍ وهُذيل والأزْدِ وقيس والأنصار يجعلون العين الساكنة نوناً إذا جاوَرت الطاءَ، كأنْطى في أعطى. والوَتم في لغة اليمن يَجْعَل الكاف شيناً مطلقاً، كلبيشَ اللهم لبيشَ. ومن العرب من يجعل الكافَ جيماً كالجعْبة، يريد الكعبة.
وفي فقه اللغةِ للثعالبي اللخْلَخانِيَّة تَعْرِض في لغة أعراب الشِّحْرِ وعُمان، كقولهم مَشا الله، أَي ما شاء الله. والطُّمطُمانِيَّة تَعْرِض في لغة حِمْير، كقولهم طابَ امْهَواء أَي طاب الهواء.
تاج العروس - الزبيدي ))
والعرب الثانية تقسم الى قسمين وهم احفاد اسماعيل /ع/ 1-قحطان 2- عدنان ...واليكم الدليل بان قحطان من اسماعيل/ع/ ...... ذكر الأشعري في كتابه التعريف في الأنساب والتنويه لذوي الأحساب بأن الدليل على أن العرب من إسماعيل قوله سبحانه (ملة أبيكم إبراهيم) والخطاب في الآية للمؤمنين، لأن أولها يا أيها الذين آمنوا.........

وقال ابن عبد البر في الأنباه على قبائل الرواة كان ابن عمر رضي الله عنه يشهد لقول يجعل قحطان وسائر العرب من ولد إسماعيل عليه السلام قول رسول الله(ص) لقوم من أسلم والانصار ارموا بني إسماعيل فإن اباكم كان رامياً، وقول المنذر بن حرام جد حسان بن ثابت الأنصاري (والانصار هم الخزرج والأوس) من سبأ من القحطانية).
ورثنا من البهلول عمرو بن عامر وحارثة الغطريف مجداً مؤثلاً
مآثر من نبت بن نبت بن مالك ونبت ابن اسماعيل ما إن تحولا
ويؤكد نسبتهم في قحطان قول حسان رضي الله عنه (فنحن بنو قحطان...).....

كما و نقل البلاذري في أنساب الاشراف قوله حدثني بكر بن الهيثم بن عبد الله بن صالح عن معاوية بن صالح عن مكحول عن مالك بن يخامر أن النبي (ص)قال:/ العرب كلها بنو إسماعيل إلا أربع قبائل السلف والأوزاع وحضرمون وثقيف./........

ف عن ابن عباس رضى الله تعالى عنهما.. أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال..ولد لنوح ثلاثة .. سام وحام ويافث..فولد لسام ثلاثة العرب والفرس والروم .. وولد لحام ثلاثة القبط والبربر و الحبش .. وولد ليافث ثلاثة .. الترك والصقالبة ويأجوج ومأجوج ..)
ولم يذكر العاربة والمستعربة ......

واجد حديث أبي هريرة الثابت في الصحيحين .......مخاطبا الأنصار وهم من الأزد القحطانية ما ذكر قصة هاجر أم إسماعيل( فتلكم أمكم يا بني ماء السماء) ........

قال ابن عبد البر(الإنباه على قبائل الرواة) وقد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم من الوجوه الصحاح ما يدل على علمه بالنسب......

ان النبي /ص/ معصوم عن الخطا ولا اجتهاد مع النص وهذه احاديث شريفة وليست كلاما عابر......واختلط الامر على النسابين في الجاهلية وقد جاء الاختلاط والكذب في الانساب بسبب طريقة حفظ الانساب


طرق حفظ الأنساب

كان العـرب قبل الأسلام يعتمدون على ذاكرتهـم في حفظ الأنساب فيتوارثون ذلك الحفظ جيلاً بعد جيل ، الى أن وصل الأمر الى ظهور الأسلام وأنتشار الكتابة في القـرن الأول الهجري فأخذ البعض بتدوين الأنسـاب ، أطلق الهمدانـي عليهم اسـم ' أصحاب السجل ' ولابد ان هؤلاء كانوا قد ظهروا بعد الأسلام لعدم شيوع الكتابة قبل الأسلام وعدم ذكر تلك الطبقة من الناس اصحاب السجل الذين يكتبون الأنساب ، اللهم الا ان يكونوا من اليهود حيث قيل ان بورخ بن ناريا وهو كاتب النبي أرميا عليه السلام قد ثبَّت نسب معد بن عدنان في كتبه وهو نسب معروف عند أحبار اليهود ! ونحن لا نثق بأنساب بني اسرائيل التي رواها اليهود في التوراة فكيف نأتمنهم على أنساب العرب أعداءهم التأريخيين !!

وقد ذكر الهمداني طريقة تثبيت الأنساب في السجلات فقال : ( ومن شرائط النسب ان لايُذكر من أولاد الرجل الا النبيه الأشهر ويُلغى الغبي ، ولولا ذاك لم يسع أنساب الناس سجل ولم يضبطها كاتب ، الا ترى انَّا ذكرنا من ال ذي أوسان صلبَ رجل واحد وذو أوسان بطن كبير ، وكذلك في جميع ما ذكرنا ، وعلى هذا مذهب النُسّاب ) ، ولعل هذا هو مذهبهم أيضاً في حفظ الأنساب عن ظهر قلب قبل الأسلام لصعوبة ان تستوعب الذاكرة أسماء ملايين البشر من العرب فقط .

كَذَبَ النسابـون :

عن أبن عباس ( رضي الله عنهما ) ان رسول الله (ص) كان إذا انتسب لا يجاوز معد بن عدنان ثم يمسك ويقول : ( كذب النسابون ) مرتين أو ثلاثاً ، وهذا الحديث الشريف بفرض صحة صدوره يحمل معاني واثار ذات دلالات عميقة ، والكذب هنا إما أن يكون متعمداً إذ إن النسابين قد يدخلون قوماً في قوم آخرين متعمدين ـ وهذا كان شائعاً عند العرب كما مر سابقاً ـ أو يكون كذب النسابين عن جهل إذ إن الفترة الزمنية الكبيرة أدت إلى ضياع النسب الحقيقي مما دفع النسابين إلى ابتداع نسب آخر أو إهمال الأسماء التي نسوها دون أن يُنبِّهوا إلى هذا النسيان ، .

وحتى النسب النبوي الشريف لم يكن ليصل لنا كاملاً لولا ان النبي قد صرّح به .

وهكذا نجد ان جميع الحقائق تنجلي امامنا......ف قحطان وعدنان هم العرب الثانية.... ولا يمثلون العرب كلها وهم من اب واحد ...كما ونرى ان العربية هي ام الشعوب السامية كلها ...وقد يذكر البعض ان الاثار الكلدانية ذكرت /ماتو ارابي/وهي دلالة على ارض العرب كما يقولون ....الاجابة وببساطة هي لم تكن دلالة على ارض العرب وانما دلالة على ارض الاعراب او البدو الساميين ....واكتب الكلمتين /عرب/ و / اعراب/ باي لغة تراها غير العربية تجد ان الكلمتين يكتبون بنفس الشكل ...ولكن عندنا وبلغتنا العربية الاسماعيلية هناك فرق كبير.......




استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى